Unsupported Screen Size: The viewport size is too small for the theme to render properly.

التصنيف: أخبار الرابطة

عندما يصبح الموت أمنية .. شهادات من سجن صيدنايا خلال الثورة

عندما يصبح الموت أمنية .. شهادات من سجن صيدنايا خلال الثورة

عندما يصبح الموت أمنية .. شهادات من سجن صيدنايا خلال الثورة

غازي عنتاب – تركيا 

28-7-2020

أطلقت “رابطة معتقلي ومفقودي سجن صيدنايا” كتاب “سجن صيدنايا خلال الثورة السورية: شهادات”. وهو روايات حية لمعتقلين سابقين قضوا فترة احتجازهم في هذا السجن خلال السنوات الأولى للثورة السورية، بالإضافة إلى شهادة شقيقة أحد المعتقلين الذين استشهدوا تحت التعذيب في سجن صيدنايا العسكري.

ربما كان هذا الكتاب هو الأول الذي يروي باستفاضة تفاصيل الحياة في سجن صيدنايا خلال الثورة على لسان ناجين من الموت والتعذيب في ذلك “المسلخ البشري”. وهو يقدم صورة لا تستطيع التقارير الحقوقية أو الدراسات البحثية نقلها إلى الجمهور في الغالب، لشدة تعقيدها ولامتزاجها بمشاعر إنسانية لا يمكن وصفها بالأرقام والصياغات القانونية.

يحاول الكتاب أن ينقل القارئ ليعيش ساعة واحدة من لحظات الرعب والموت في صيدنايا. كما أنه يوثق لحظات استشهاد بعض المعتقلين داخل السجن، ووسائل الإذلال التي يتعمد السجانون ممارستها بعد ذلك لترهيب من بقي حياً بأجساد الأموات. 

يقول دياب سرية، أحد مؤسسي الرابطة ومنسق أعمالها: “عبر هذا الكتاب يذهب بنا الناجون من سجن صيدنايا إلى مكان بعيد، ويجعلونا ندرك معنى أن يصبح الموت أمنية. لا يمكن لأي كلمة في أي لغة أن تصف لحظة واحدة من لحظات الخوف والعذاب في هذا السجن. تخبرنا شهادات الناجين أن النظام حوّل سجن صيدنايا بعد العام 2011 إلى مكان لعقاب الثورة السورية والقتل والتنكيل لكل مشارك فيها ومتعاطف معها ومع ضحاياها. ويأخذ هذا العقاب شكلاً من الوحشية والهمجية غير المسبوقة التي لم نسمع أو نقرأ عنها حتى الآن”.

تنقلنا شهادات الكتاب، بأسلوب بسيط لكنه صادم، إلى عيش لحظات الموت التي عانى منها معتقلو صيدنايا بسبب سياسات التعذيب الممنهج التي يتبعها النظام أو بسبب الجوع أو بسبب انعدام الرعاية الطبية. وهي تصف تفاصيل لا يمكن للإنسان أن يتخيل أنها تحدث في القرن الحادي والعشرين، بالإضافة إلى أنها تذهب بعيداً لتصف لحظات الحلم والأمل. كما يقدم شهادة عن الفظاعات التي ترتكب في مشفى تشرين العسكري، إذ ينقل أحد الشهود كيف أن السجانين هناك يجبرون المعتقلين على قتل زملائهم الأضعف مقابل الإبقاء على حياتهم والحصول على بعض الطعام الإضافي!

رابطة معتقلي ومفقودي سجن صيدنايا منظمة غير حكومية وغير ربحية مسجلة في تركيا، تسعى لكشف الحقيقة وتحقيق العدالة للمعتقلين على خلفية رأيهم أو نشاطهم السياسي، كما تعمل الرابطة على الكشف عن مصير المختفين قسراً في سوريا بشكل عام وسجن صيدنايا بشكل خاص، تتعاون الرابطة مع اللجان والهيئات الدولية العاملة على التحقيق في جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي وقعت في سوريا للقيام بتحقيقات وجمع الأدلة عن جرائم التعذيب والابادة والجرائم ضد الإنسانية التي وقعت في سجن صيدنايا.

 

تحذير: قد تحتوي بعض الشهادات في هذا الكتاب
على تفاصيل تعذيب عنيفة قد تتسبب بصدمة للبعض.

 

When death become a wish … testimonies from Sednaya prison during revolution

When death become a wish … testimonies from Sednaya prison during revolution

Gaziantep, July 28, 2020
Contact: contact@admsp.org

The Association of Detainees and The Missing in Sednaya Prison (ADMSP) has recently published a book titled: ‘Sednaya Prison During The Syrian Revolution: Testimonies’. The book brings together the living testimonies of former detainees who suffered while in detention in the Sednaya Prison during the years of the Syrian revolution. More notably, the book includes a testimony of the sister of a Martyr detainee who was killed under torture in the Sednaya Prison. It also documents the last moments in the life of some Martyr detainees, and the means of humiliation deliberately used by the prison guards to intimidate those who were still alive and who were nothing but living corpses. The book also presents testimony about the atrocities committed in the Tishreen Military Hospital according to which the guards forced the detainees to kill their weaker mates in exchange for their lives and food.

‘Sednaya Prison During The Syrian Revolution: Testimonies’ is the first-ever book to give a deep and detailed insight into the lives of detainees in the Sednaya Prison during the early years of the revolution. The book was developed based on the painful stories of torture and death told by brave survivors who resisted in the “human slaughterhouse”.

This book shed light on the horrific abuses perpetrated against detainees in the Sednaya Prison. Hence, the high level of complexity of the environment in the Sednaya Prison and the emotional distress related to the stories of detainees make it impossible to identify in legal and static terms the violations perpetrated.

The book seeks to take the reader’s imagination, in a simple but shocking manner, to a different world and makes him/her live for one hour of the horror, terror and cruelty of the Sednaya Prison.

Mr. Diab Sariye, a former prisoner in Sednaya prison and a co-founder of the ADMSP, says: “Through this book, the survivors of the Sednaya prison take us to a very far and remote place, they make us realize what it means to wish death. No word can describe one single moment of fear and torment in this prison. Survivors’ testimonies make us understand that the Syrian regime has turned the Sednaya prison after 2011 into a scene of a bloody massacre against the Syrian Revolution. In the Sednaya prison, the Syrian regime committed the most horrific crimes of killing and torture against anyone who participated in or sympathized with the Syrian Revolution. This punishment took a form of unprecedented savagery and brutality that we have never heard of or read about until now.”

The testimonies of the book describe the brutal systematic torture and other cruel, inhuman or degrading treatment such as starvation and lack of medical care. The testimonies stand as a proof that no human being can imagine that these violations are still happening in the twenty-first century. Despite the traumatic experiences and the heavy emotional tone of the testimonies, they do also reflect the strength of hope and dream that helped the detainees to resist and survive.

Association of Detainees & the Missing in Sednaya Prison (ADMSP) is a non-governmental organization that works to reveal the truth and achieve justice for the political prisoners and the detainees of conscience. ADMSP works to reveal the fate of missing and forcibly disappeared persons in Syria in general, and in Sednaya prison in particular. ADMSP also cooperates with international committees and bodies investigating war crimes and crimes against humanity that took place in Syria, with the aim of conducting investigations and collecting evidence about torture, genocide and crimes against humanity that occurred in Sednaya prison.

WARNING:

some of the following testimonies may be graphic to some readers, as they contain violent torture details.

اجتماع تنسيق في لوزان

اجتماع تنسيق في لوزان

بحضور أكثر من 25 منظمة سورية وعدد من ممثلي الحكومات ووزارات الخارجية شاركت رابطة معتقلي ومفقودي سجن صيدنايا في الاجتماع الثالث الذي نظمته كل من وزارتي الخارجية الهولندية والسويسرية في مدينة لوزان بسويسرا للتنسيق بين منظمات المجتمع المدني السوري والآلية الدولية المستقلة المحايدة للتحقيق بشأن المسؤولين عن الجرائم الأشد خطورة والبدء بإجراءات جنائية مستقلة وعادلة بموجب القانون الدولي. ونتيجة اللقاءات تم الوصول الى صيغة برتوكول ينظم التعاون بين المنظمات الحقوقية والآلية الدولية.
مثل السيد دياب سرية الرابطة في الاجتماع، وقام بالتوقيع على البروتوكول الذي استغرق عدة أشهر من الإعداد والتحضير.

ورشة عمل لدعم الناجيات والناجين

ورشة عمل لدعم الناجيات والناجين

استضافت رابطة معتقلي ومفقودي سجن صيدنايا الأسبوع الماضي ورشة عمل نظمتها مبادرة تعافي لدعم الناجيات والناجين من معتقلات النظام السوي بدعم من منظمة محاربة الافلات من العقاب Impunity Watch، الورشة التي حضرها 15 ناجي وناجية تناولت عدة مواضيع عن العدالة الانتقالية وحقوق الضحايا وسبل محاسبة مساءلة مرتكبي الانتهاكات في سوريا. كما شملت الورشة الحديث عن تجارب عديدة من العالم في مجال التوثيق ومناصرة حقوق الضحايا من نيبال ولبنان وتونس.

التخطي إلى شريط الأدوات